اعراض سرطان البروستاتا المنتشر

اعراض سرطان البروستاتا المنتشر تتشابه بشكل كبير مع الأعراض الأولى، ولكن الفرق بينهما في شدة الأعراض التي يعاني منها المريض، ومدى استجابتها للعلاج ومدى شعور المريض بالتحسن مع العلاج، فالمرحلة الرابعة من سرطان البروستاتا حيث تنتنشر الخلايا السرطانية تكون من أصعب المراحل التي يمكن أن يصل إليها المريض.

ما هو سرطان البروستاتا المنتشر

  • تتطور حالة الإصابة بسرطان البروستاتا وتتقدم إلى المرحلة الرابعة، حيث تبدأ الخلايا السرطانية في الانتشار بدءاً من العقد اللمفية المجاورة للبروستاتا، ومن ثم تبدأ في الانتشار لتصيب مناطق أخرى في جسم المريض.
  • قد تتنشر الخلايا السرطانية لتصيب المثانة أو المستقيم أو الكلى أو الحوض أو غير ذلك من الأعضاء المحيطة بالجهاز التناسلي للمريض، وقد تنشتر من خلال الدم لتصيب العظام.
  • وكلما تأخر اكتشاف الإصابة بالمرض كلما زادت صعوبة استجابته للعلاج، قد لا يكون العلاج مستحيلا ولكن نسبة الاستجابة قد لا تكون ما يتمناها المريض، فالعلاج في هذه المرحلة يعمل على تقليص نسبة التضخم في البروستاتا، ولكن لا يتم الشفاء نهائيا، وقد يتعرض للإصابة بالعديد من المضاعفات

اعراض سرطان البروستاتا المنتشر

اعراض سرطان البروستاتا المنتشر

تتضمن اعراض سرطان البروستاتا المنتشر في المرحلة الرابعة نفس الأعراض التي تحدث في المراحل المبكرة ولكنها تكون أكثر حدة، والألم الذي يشعر به المريض في هذه المرحلة يكون أشد، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  1. الألم الشديد أثناء وبعد التبول.
  2. الألم الشديد أثناء قذف السائل الذكوري ويستمر الألم لعدة ساعات بعدها.
  3. يلاحظ المريض انخفاض كمية السائل المنوي مع وجود دم فيه.
  4. آلام شديدة في العظام، مع تورم في كلا الساقين.
  5. الشعور الدائم بالتعب والإرهاق الشديد حتى مع عدم بذل مجهود.
  6. ضعف تدفق البول، أو تقطير البول.
  7. عدم تصريف كمية البول بالكامل في كل مرة.
  8. الحاجة الشديدة للتبول بشكل متكرر وخاصة في الليل وخلال النوم.

أسباب سرطان البروستاتا المنتشر

حتى وقتنا الحالي لم يتمكن الأطباء حول العالم من الوصول إلى السبب الرئيسي لسرطان البروستاتا المنتشر، ولكن المعلوم هو أن المرحلة الرابعة من الإصابة تحدث بسبب انفصال الخلايا السرطانية الموجودة في البروستاتا، ومن ثم تبدأ في الانتشار إلى العقد اللمفية ومناطق مختلفة من الجسم، وقد تنتشر إلى المثانة أو الكبد أو الكلى أو العظام، ومن ثم تتكاثر وتبدأ حدة الأعراض.

علاج سرطان البروستاتا المنتشر

  • تعتمد خطة علاج سرطان البروستاتا المنتشر على مدة حدة الأعراض التي يعاني منها المريض، وغالبا ما تقوم كل العلاجات بإبطاء تضخم الخلايا السرطانية وتخفيف شدة الأعراض المصاحبة لها، ولكنها لا تؤدي إلى شفاء السرطان بشكل تام.
  • وبناءً على الفحوصات التي يقوم بها الطبيب يتم تحديد خطة العلاج واختيار أحد العلاجات التالية أو الجمع بين علاجين معا:
  • العلاج الهرموني وهو يعتمد على وقف إنتاج هرمون التستوسيترون في الجسم، وهو الهرمون الذي تتغذى عليه الخلايا السرطانية حيث هو المسئول الأول عن نمو البروستاتا والقيام بوظائفها في إفراز مكونات السائل الذكوري.
  • العلاج الإشعاعي باستخدام حزم الطاقة المرتفعة مثل البروتونات والأشعة السينية، حيث تعمل على استهداف الخلايا السرطانية في البروستاتا والقضاء عليها، ومن الممكن الجمع بين هذا العلاج والعلاج الهرموني معا بحسب المرحلة التي وصل إليها السرطان.
  • التدخل الجراحي لاستئصال الخلايا السرطانية الموجودة في البروستاتا أو استئصال غدة البروستاتا بالكامل، ويتم اللجوء إلى هذا الحل في المراحل التي يصاب بها المريض بمضاعفات لا يمكن السيطرة عليها بالعلاج، مثل الإصابة بصعوبة البول أو سلس البول.

علاج اعراض سرطان البروستاتا المنتشر يعتمد على الفحوصات التي يقوم بها الطبيب لاكتشاف حالة الخلايا السرطانية وإلى أي مدى انتشرت في الغدد الليمفاوية أو غيرها من أجزاء الجسم.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Call Now Button