سرطان الكلى الخبيث

سرطان الكلى الخبيث من الأمراض الشائعة في العصر الحديث، وقد لا يتم اكتشافه في المراحل الأولى من الإصابة به نظرا لعدم وجود أعراض محددة ترتبط به ارتباطا وثيقا، ولكن تظهر بعض الأعراض المختلفة التي تتشابه مع أعراض العديد من الأمراض الأخرى، وهذا هو سبب تأخر اكتشاف المرض في الكثير من الحالات.

كيف يحدث سرطان الكلى الخبيث

  • يحدث سرطان الكلى الخبيث من خلال وجود خلايا خبيثة تنمو بداخل الأغلفة الداخلية في الأنابيب الدقيقة التي تعتبر المكون الرئيسي لخلايا الكلى، هذه الأنابيب الدقيقة هي المسئولة عن عملية تصفية وتنقية الدم في جسم الانسان، ومن خلال هذه العملية يتم التخلص من كل السموم والمركبات الثانوية للتخلص منها عن طريق تكوين البول.
  • يمر البول من الكليتين متجها إلى المثانة عن طريق أنبول طويل يعرف باسم قناة الحالب، يتم تخزين البول في المثانة حتى يتخلص منه الانسان، وقد يصاب الانسام بالورم السرطاني في الخلايا الداخلية لإحدى الكليتين، أو قد يصاب به في أنوب الحالب أو في الحوض أو المثانة، فكلا منهم مختلف عن سرطان الكلى ولكن قد يرتبط به بشكل أو بآخر.

سرطان الكلى الخبيث

أعراض سرطان الكلى الخبيث

غالبا لا تظهر أعراض محددة عند إصابة الشخص بسرطان الكلى في المراحل الأولى، ولكن مع مرور الوقت وتكاثر الخلايا السرطانية وتقدم المرض يبدأ المريض في المعاناة من بعض الأعراض، ومن اعراض سرطان الكلى الخبيث ما يلي:

  1. الشعور بألام شديدة في الظهر أو في الجنب قد لا يستجيب إلى الأدوية والمسكنات.
  2. فقدان الشهية بدون أسباب.
  3. خسارة كبيرة في وزن الجسم بدون أسباب.
  4. الشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  5. ارتفاع درجة الحرارة الجسم والإصابة بالحمى.
  6. تغير لون البول إلى اللون القاتم أو الوردي.
  7. ملاحظة وجود دم عند التبول.
  8. الإصابة بفقر الدم.
  9. ملاحظة وجود كتلة في جانب البطن.

أسباب سرطان الكلى الخبيث

لا يوجد أسباب واضحة ومحددة وراء الإصابة بسرطان الكلى، ولكن يوضح الأطباء أن الإصابة بسرطان الكلى الخبيث يحدث بسبب تغيرات في الحمض النووي لبعض الخلايا الموجودة في الكلى، فالحمض النووي للخلايا هو ما يقوم بتوجيه الخلايا إلى ما تقوم به، وهذه التغيرات الشاذة في الحمض النووي يدفع الخلايا إلى النمو والانقسام بشكل سريع جدا، فتتراكم الخلايا بشكل غير طبيعي حتى تمتد إلى خارج الكلى، وقد تستمر في الانقسام ومن ثم تنتقل إلى أعضاء أخرى في جسم المريض، وهذا الانقسام الشاذ ينتج عنه الخلايا السرطانية.

الوقاية من سرطان الكلى الخبيث

قد لا يمكن تحديد عوامل محددة يمكن من خلالها الوقاية من سرطان الكلى الخبيث بشكلٍ خاص، وذلك بسبب عدم معرفة الأسباب المحددة وراء الإصابة، ولكن يمكن الاعتماد على بعض الأمور التي تساعد في تحسين صحة الجسم وتقوية الجهاز المناعي وبالتالي الوقاية من الأمراض بشكلٍ عام، وهي:

  1. الإقلاع عن التدخين والابتعاد عن أماكن تواجد الأشخاص المدخنين، وتجنب المشروبات الكحولية.
  2. الحفاظ على نمط حياة صحية من خلال تناول الغذاء الصحي والإكثار من شرب المياه وتناول الخضروات والفواكه الطبيعية الطازجة.
  3. الابتعاد عن تناول اللحوم المصنعة والأكلات التي تحتوي على مواد حافظة ونكهات صناعية، والوجبات السريعة.
  4. الحفاظ على توازن ضغط الدم والإبقاء عليه في المستويات الطبيعية.
  5. تجنب الزيادة المفرطة في وزن الجسم والحفاظ على وزن سليم وجسم صحي.
  6. ممارسة النشاط البدني بشكل يومي بما لا يقل عن نصف ساعة يوميا.

ترتبط عوامل خطر سرطان الكلى الخبيث بارتفاع ضغط الدم المزمن لدى بعض المرضى، وكذلك التدخين الذي يعتبر من أهم الإصابة بالأورام السرطانية على وجه العموم، لذلك فإن اتخاذ بعض الخطوات للحفاظ على صحة الجسم قد تكون سببا في الوقاية من السرطان.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Call Now Button