متي يحتاج المريض إلي اخذ عينة من البروستاتا

يتم إجراء كشف البروستاتا من أجل أن يتم تشخيص أمر غير طبيعي قد يحدث في الأنسجة على سبيل المثال تشخيص الأورام وتحديد موضعها والكشف عن الالتهابات وأيضاً كبر حجم البروستاتا الحميد، فهو عبارة عن فحص يتم من خلاله الحصول على عينة من أنسجة البروستاتا من أجل أن يتم فحصها بصورة دقيقة تحت المجهر.

متي يحتاج المريض إلي اخذ عينة من البروستاتا؟

يتم إجراء فحص البروستاتا في حالة الاشتباه بوجود سرطان البروستاتا وبالتالي يتطلب ذلك تشخيص دقيق وهناك أكثر من طريقة يتم من خلالها الوصول إلى غدة البروستاتا ومن أكثر هذه الطرق شيوعاً هي الحصول على الجرعة من خلال المستقيم وهذه من خلال إدخال إبرة رفيعة يطلق على هذه العملية اسم الخزعة من خلال المستقيم.

وهناك أكثر من طريقة أخرى يتممن خلالها الحصول على الخزعة من غدة البروستاتا التي من أبرزها الإحليل أومن خلال العجان أو المنطقة المجاورة لفتحة الشرج، من الممكن أن يتم إجراء فحص خزعة البروستاتا من أجل أن يتم تشخيص حدث غير طبيعي قد يحدث في الأنسجة على سبيل المثال كلاً من:

  • تشخيص الأورام والقيام بتحديد موقعها.
  • الكشف عن الالتهابات.
  • الإصابة بالعدوى.
  • تضخم البروستاتا الحميد.

يتم إجراء ذلك الفحص أثناء الحاجة لتشخيص دقيق لبينات قد تم العثور عليها في فحوصات أخرى على سبيل المقال نتائج تم الحصول عليها من خلال الفحص الجسماني أو في حالة ظهور نتائج مشبوهة لفحص الدم.

متي يحتاج المريض إلي اخذ عينة من البروستاتا

أكثر فئة معرضة للخطر

هناك الكثير من الفئات التي تكون معرضة للخطر فيجب على المرضى الذين يعانون من أمراض قلبية أو رئوية أن يقوموا بتبليغ الطبيب بإصابتهم بذلك وعليهم أيضاً أن يخبروا الطبيب في حالة تناولهم لأدوية تميع الدم وعلى الطبيب في هذه الحالة أن يقدم إليكم أدوية بديلة.

لا ينصح أن يتم إجراء الفحص لمن يعانون من اضطرابات في تخثر الدم ومن مشكلة النزيف وقبل أن يتم الحصول على الفحص يلزم أن يتم الحصول على موافقة المريض بتوقيع منه يؤكد موافقته على ذلك وأنه يتحمل المسئولية تجاه هذه العملية.

طريقة إجراء الحصول على عينة من البروستاتا

  • يلزم أن يتم إجراء فحص جرعة البروستاتا في غرفة العمليات أو في غرفة فحص معقمة ويتولى هذه المسئولية طبيب أخصائي في المسالك البولية وعلى المريض أن يستلقي على بطنه أو على جانبه فيستلقى في الوضعية التي تسهل وصول الإبرة إلى المنطقة بكل سهولة.
  • فبعد أن يحصل المريض على المادة المخضرة بصورة موضوعية فيلزم على المريض أن يقوم بإجراء فحص باستخدام الأمواج فوق الصوتية عبر الشرج أو من خلال استخدام محلول للأمواج فوق الصوتية ويتم إدخاله في فتحة الشرج وهذه لمهمة تستغرق لفترة تتراوح من خمسة إلى عشرة دقائق وتكمن أهمية هذه الطريقة في التحديد الدقيق لمكان الغدة.
  • بعد ذلك يقوم الطبيب بإدخال إبرة رفيعة وطويلة من خلال فتحة الشرج وذلك من أجل أن يتم أخذ عينة من الأنسجة وفي المعتاد يتم الحصول على من 6 إلى 12 عينة صغيرة من الخلايا، من المفترض ألا ينتج عن هذه الطريقة ألم أو الشعور بعدم الارتياح وهذه الطريقة تستغرق فترة نصف ساعة.
  • من الممكن أن يتم إجراء الفحص من خلال المستقيم وذلك تحت تأثير التخدير الموضعي بالإضافة للحقنة الشرجية، فعلى المريض أن يصوم قبل التخدير العام لفترة ستة ساعات قبل أن يتم إجراء الفحص وذلك تبعاً لإرشادات الطبيب.
  • يتم الحصول على الجرعة من خلال العجان وذلك تحت التخدير الموضوعي وفي بعض الأحيان يتم إدخال الحقنة الشرجية إلى فتحة شرج المريض قبل ساعات من أجراء الفحص.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Call Now Button